Placeholder

DzairTv دولي

الكرملين يخرج عن صمته!

وصف الحوار بين بن صالح وبوتين بالاعتيادي

الكرملين الكرملين

رد الناطق باسم الرئاسة الروسية عن انتقادات الشارع الجزائري والطبقة السياسية، لحوار رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، معتبرا الأمر “اعتيادي” ومحادثة “طبيعية تماما” و«من الصعب التحدث عن أي تقارير”. في أول رد فعل لموسكو عن الانتقادات التي تلقاها رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، من الطبقة السياسية الجزائرية المعارضة، وحراك الشارع الجزائري في الجمعة 36، حول حديثه مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أو أوضاع الجزائر السياسية، أوضح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسي، ديمتري بيسكوف، أن “حديث الرئيس المؤقت للجزائر، عبد القادر بن صالح، مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عن الوضع في البلاد، لم يكن سوى حوارا يمارس بشكل اعتيادي خلال المحادثات الثنائية”. ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء تصريحات المتحدث باسم الكرملين، علقت فيها على انتقادات الجزائريين لبن صالح بالقول “من الصعب التحدث عن أي تقارير”، هذه محادثة “طبيعية تماما” بين المحاورين خلال الاجتماعات الثنائية، مضيفا يعلم الجميع أن الاستعدادات جارية للانتخابات المقبلة في الجزائر، (وهناك) الكثير من المرشحين، وبطبيعة الحال، أي رئيس دولة يرأس الدولة بشكل دائم أو “على أساس مؤقت، يؤكد لمحاوريه أن كل شيء في بلده طبيعي تمامًا ويمكن التحكم به وفي النطاق القانوني”. وأحدث فيديو بن صالح، الذي قال في بدايته لبوتين، “كنت قد طلبت المقابلة فالغاية التي أسعى من ورائها هي أنني أريد أن أطمئنكم بأن الوضع في لجزائر متحكم فيه”، وهو ما أنتقده حراك الشارع الجزائري بشعارات ضد رئيس الدولة وأيضا الطبقة السياسية المعارضة. يزيد بابوش

Placeholder

شريط الأخبار


Placeholder