Placeholder

DzairTv وطني

بن صالح يكشف عن القيادة الجماعية للإدارة الحوار الوطني

أخيرا، كشفت رئاسة الجمهورية عن قائمة الشخصيات السياسية التي ستقود الحوار الوطني الشامل للخروج من الأزمة الراهنة.

عبد القادر بن صالح عبد القادر بن صالح

وحسب بيان لمصالح رئاسة الجمهورية، فإن رئيس الدولة عبد القادر بن صالح كلف ست شخصيات لإدارة الحوار الوطني، بحيث تضم الهيئة كل من كريم يونس، رئيس المجلس الشعبي الوطني السابق، وكذا الخبيرة في القانون الدستوري الدكتورة فتيحة بن عبو، بالإضافة إلى الخبير في الشؤون الاقتصادية البروفيسور إسماعيل لا لماس، كما جاءت الهيئة تشمل أيضا أستاذ القانون الدستوري وعضو المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الدكتور بوزيد لزهاري، ناهيك عن الأستاذين عبد الوهاب بن جلول و عز الدين بن عيسى. كما أكد رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح الذي استقبل هذه الشخصيات صباح اليوم بمقر رئاسة الجمهورية، على "هيئة إدارة الحوار الوطني تتمتع بالاستقلالية وكل الصلاحيات"، علاوة على ذلك، فإنه يمكن للهيئة التى ستشرف على آلية الحوار الوطني الشامل امكانية اقتراح تدابير تساهم في التهدئة وإرجاع الثقة لدى جموع الجزائريين المهزوزة لا سيما بعدما عرت المتابعات القضائية ضد رموز النظام السابق حجم الفساد الكبير الذي كان مستشري في أركان الدولة في عهد الرئيس المخلوع. وعلى صعيد، آخر، كشف رئيس الدولة عن جملة من القرارات، تندرج في إطار إجراءات التهدئة من أجل تهئة المناخ السياسي الملائم والظروف المناسبة لإنجاح الحوار الوطني المنشود. ومن بين أبرز هذه الضمانات التي أطلقها رئيس الدولة، دعوة جهاز العدالة إلى دراسة إخلاء إخلاء سبيل معتقلي الحراك الشعبي، وهي المسألة التي شكلت إحدى مطالب المعا رضة، تأكيد بن صالح على دعوة مصالح الأمن إلى تخفيف الإجراءات الأمنية المرافقة للمسيرات الشعبية، وكذا السهر على تسهيل تنقل الأشخاص في المسيرات. من جهة أخرى، وجه رئيس الدولةتعليمات إلى مدراء المؤسسات الإعلامية الرسمية من أجل تسهيل وصول كل الآراء في الإعلام العمومي ومنح قادة المعارضة مساحة أكبر في التعبير على توجهاتهم السياسية عبر منابر الإعلام العمومي من خلال الانفتاح على كل الفاعلين.

مواضيع ذات صلة

Placeholder


Placeholder