Placeholder

DzairTv منوعات

خبراء عالميون يناقشون كيفية تحسين البنية التحتية للطرق في جميع أنحاء العالم

ركزت نقاشات اليوم الثاني من المؤتمر الدولي للطرق السادس والعشرين- أبوظبي 2019 على أهمية الحفاظ على البنية التحتية للطرق والتأثير المحتمل للمركبات ذاتية القيادة.

 وأتاح المؤتمر، الذي يعقد لأول مرة في الشرق الأوسط، فرصة مثالية لأكثر من 3000 مندوب ومشارك يتضمنون خبراء الطرق وقادة الفكر والأكاديميين لتبادل خبراتهم حول القضايا الناشئة التي تواجه القطاع.

وفي إطار شعار النسخة السادسة عشر للمؤتمر "ربط الثقافات، تمكين الاقتصادات"، عقدت 19 فعالية، تنوعت ما بين الجلسات وورش العمل وحلقات النقاش في اليوم الثاني منه، شارك فيها نخبة من الخبراء في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك).

وألقى مطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين التنفيذيين لهيئة الطرق والمواصلات – دبي، كلمة رئيسية كشف فيها أن استثمارات حكومة دبي في البنية التحتية للطرق والمواصلات بلغت نحو 100 مليار درهم، وساهمت بدورها في توفير 169 مليار درهم بين عامي 2006 و2018.

 وقال: "استثمرت دولة الإمارات العربية المتحدة مليارات الدراهم لتطوير البنية التحتية، وباتت اليوم تحتل مراكز متقدمة في مجال جودة البنية التحتية، وحققت المركز الأول فـي جودة الطرق عالمياً خلال الفترة من 2013-2017، وهو ما عزز من تنافسية الإمارات في استضافة الفعاليات العالمية مثل معرض إكسبو 2020".

كما أوضح الطاير أهمية التخطيط الشامل لبنية تحتية مستدامة حديثة مشيرا إلى أن القيادة الفعالة تستوجب وجود الرؤية الواضحة والمتابعة المستمرة عبر الاجتماعات والزيارات الدورية، فضلاً عن اتخاذ القرارات الصحيحة في وقتها وتوفر الخبرة الفنية المعتمدة على مصادر مختلفة للمعلومات، والتأثير الفاعل لتحقيق النتائج المرجوة من خلال القدرة على الإقناع على مستويات العمل كافة.

Placeholder

شريط الأخبار


Placeholder