Placeholder

DzairTv إقتصاد

"إل جي" تطلق مجموعة جديدة من التلفزيونات الذكية في السوق الجزائرية

أطلقت شركة "إل جي" الرائدة عالميا في صناعة التلفزيونات، مجموعة من أجهزة التلفزيون المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي في السوق الجزائرية وهي التلفزيونات التي تتفاعل مع المستخدمين باللغة العربية عبر جميع أنحاء العالم.

وصرح دايون لي رئيس قسم الترفيه المنزلي في "إل جي الكترونيكس" الجزائر، خلال ندوة صحفية نظمتها الشركة بفندق "راديسون بلو" بالعاصمة، لعرض منتجاتها الجديدة التي تسوقها بالجزائر، أنه بعد سنوات من البحث والتطوير ، تمكنت LG أخيرًا من إطلاق تلفزيون الذكاء الاصطناعي الخاص بشركة ThinQ قائلا: "إن إل جي تبدي عزمها نيابة عن عملائها الناطقين بالعربية مع أول تلفزيون مدعم بالذكاء الاصطناعي باللغة العربية في العالم ، ونحن ملتزمون بتزويد المستهلكين بطرق جديدة لعيش حياة ذكية وفعالة".

وأضاف المسؤول، أن السوق الجزائرية فاصلة بين الدول الأوروبية والإفريقية تعرف تطورا كبيرا في تسويق الأجهزة الالكترونية ما يؤلها لتحتل مكانة جيدة مستقبلا لتكون دبي الثانية بين الدول الإفريقية.

من جانبه ،صرح هلال بن غانم ، رئيس قسم البيع بالتجزئة والتسويق في الشركة: "تظل الجزائر سوقًا رئيسيًة لشركة "إل جي" في شمال إفريقيا ، ونريد أن نستمع إلى احتياجات المستهلكين لدينا - من خلال استغلال الابتكارات التكنولوجية للشركة الرائدة عالميا في تقديم حلول محلية مصممة خصيصا لاحتياجات الناس. "

وتعتبر الخدمة الجديدة لـ"إل جي" أول خدمة صوتية باللغة العربية في أجهزة التلفزيون المتوافقة مع الذكاء الاصطناعي IA لسنة 2019 ولأول مرة، حيث تم تزويد أجهزة التلفزيون 2019 الخاصة بالعلامة التجارية "إل جي" بمنصة رفيعة المستوى لتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي "ثينكيو" "ThinQ" من "إل جي" ، وهي التكنولوجيا التي تعتمد على خوارزمية التعلم العميق للضبط التلقائي لإعدادات مختلفة وهذا لتقديم مستوى عالي من جودة الصورة والصوت، بالاعتماد على الذكاء الاصطناعي، مما يفتح الطريق أمام آفاق جديدة للترفيه المنزلي ونقلها بكل حزم إلى قمم مستقبلية جديدة.

كما تستخدم التقنية المعالجات الذكية α7 و α9 من الجيل الثاني (Gen 2)1 وبفضل خوارزمية التعلم العميق، تقدم الطرازات الجديدة لأجهزة التلفزيون "إل جي" تجربة فريدة للصورة والصوت قائمة على الذكاء الاصطناعي بمستوى وجودة جديدة.

وصممت تلفزيونات "إل جي" "ثينكيو" ThinQ المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي لإرضاء فضول ورغبة المستهلكين، ومنحه إمكانية الوصول والتواصل من خلال خيارات متعددة من أجل تحسين وقته ومجهوده وتزويده بمزيد من سهولة الاستخدام والراحة بفضل ميزات متعددة غير متناهية، بما في ذلك التحكم في التلفزيون والبحث عن المحتوى. كما يمكن للمستخدمين تغيير القنوات وتعديل مستوى الصوت وضبط الإعدادات ببساطة باستخدام صوتهم. وتتيح ميزة البحث عن المحتوى للمستخدمين أيضاً تصفح الشبكة العنكبوتية واكتشاف آخر البرامج على "نيتفليكس" Netflix وبث مقاطع الفيديوهات على "يوتيوب" YouTube.

وتنقسم التشكيلة الجديدة على أربعة أنواع مختلفة ، وهي:

  • أجهزة تلفزيون "فول أتش دي" Full HD من خلال النموذج الأساسي LM55 بحجم 32 بوصة ونموذج "سمارت"SMART LM63 بحجم 32 و43 بوصة.
  • أجهزة تلفزيون "يو أتش دي" UHD UM74 بأحجام 43، 49، 55 و65 بوصة وكذا UM745 بحجم 43، 50، 55 و65 بوصة.
  • أجهزة تلفزيون "نانوسيل" NanoCellوالتي تتربع على السيادة فيما يتعلق التكنولوجيا من خلال التلفزيونات المزودة على شاشة "ليد" LED ، أين نجد طراز SM82 بـحجم 55و 65 بوصة، وطراز SM86 بحجم 75 بوصة وطراز SM90 بحجم 86 بوصة.
  • أجهزة "اوليد" OLED والذي يمثل ملك التلفزيونات من خلال طراز W9 SIGNATURE بحجم 77 بوصة إضافة إلى الطراز الشهير C9 بأحجام 55، 65 و77 بوصة.

للإشارة فإن أسعار التشكيلة الجديدة، تتراوح بين 29990.00 و 2500000.00 دينار جزائري.

 

Placeholder

شريط الأخبار


Placeholder