Placeholder

DzairTv إقتصاد

ايرلندا تعرض تجربتها في صناعة الحليب والألبان بالجزائر

يحل اليوم وفد من متعاملين اقتصاديين من ايرلندا يضم 8 مؤسسات متخصصة في إنتاج الألبان في إطار مهمة تجارية تترأسها الحكومة الإيرلندية للتعريف بإيرلندا كمورد منتجات الألبان ذات النوعية العالية والبحث عن شراكات ذات منفعة بين موردي منتجات الألبان الإيرلندية والعملاء الجزائريين.

وتأتي الزيارة، موازاة وارتفاع الطلب الخاص لمنتجات الألبان الإيرلندية في الجزائر خلال السنوات الخمس الماضية بطلب استيراد متزايد في قطاع جبن الشيدار(إيرلندا أكبر مورد جبن الشيدر في السوق الجزائرية) وكذا الحليب المجفف الخالي من الدسم(SMP) والحليب المجفف الكامل الدسم(WMP).

وفي هذا الإطار، صرحت تارا ماكارتي الرئيسة والمديرة العامة لبورد بيا(لجنة التغذية الإيرلندية) ، أن هذه المهمة التجارية تهدف لتعزيز سمعة إيرلندا كمورد آمن، موثوق به والمستدام لمنتجات الألبان في الجزائر قائلة: " نعلم أن الجزائر سوق متطورة لمنتجات الألبان وتعتبر أكبر مستهلك لمنتجات الألبان في إفريقيا، ما يعادل 120 لتر للفرد الواحد" ، مضيفة " بحلول عام 2030، ستقدر نسبة سكان الجزائر حوالي 52 مليون نسمة وحاجيات تفوق000 500 طنا من منتجات الألبان.

وتتمحور الصناعة الإيرلندية للتغذية والمشروبات حول الحلول الصناعية، في حين أن الجزائر تبني توريدها المحلي لمنتجات الألبان، كما تحظى إيرلندا بوضع مثالي لتلبية الحاجيات الحالية للاستيراد.

وأضافت تارا ماكارتي: " تعتمد طرقنا الفلاحية على العشب الطبيعي، إن صناعتنا فيما يخص تحويل منتجات الألبان تنافسية وابتكارية ونظامنا الدقيق للمراقبة والأمن الغذائي مكنا إيرلندا من تطوير قطاع ألبان قوي ومعترف به على المستوى الدولي.

وفي إطار المهمة التجارية، تستضيف بورد بيا هذا الأسبوع بالجزائر أول منتدى جزائري إيرلندي لمكونات الألبان، ويبقى هدف هذا المنتدى هو التركيز على تطوير العلاقات التجارية على المدى الطويل بين صناعة الألبان الأيرلندية ومعالجات الألبان والشركات المصنعة للمنتجات الغذائية الجزائرية المستهدفة. كما ستعمل على الترويج لإيرلندا كمورد لمنتجات ألبان عالية الجودة والمنتجة بشكل مستدام للعملاء الجزائريين المحتملين.

Placeholder

شريط الأخبار


Placeholder