Placeholder

DzairTv إقتصاد

جوميا الجزائر تقدم عروضها الجديدة بمناسبة "black Friday "

كشفت نهى بن قويدر، مسؤولة التسويق والاتصال، بشركة "جوميا الجزائر" المتخصصة في مجال التسوق عبر الإنترنت، أن 90 بالمائة من المعاملات الخاصة بالتسوق الإلكتروني، تتم عن طريق الدفع التقليدي، باعتبار أن عمليات الدفع الإلكتروني بالجزائر ماتزال محتكرة في التعاملات المؤسساتية الخارجية.

وأكدت المسؤولة خلال لقاءها بالصحافة مؤخرا في مقر الشركة بدالي ابراهيم بالعاصمة، بمناسبة تنظيم الشركة لأيام "black Friday " الخاصة بالتخفيضات على المنتوجات التي تقدمها، أن استخدام بطاقات "الماستر كارد" و"فيزا" الدولية يكاد يقتصر في الأمور البسيطة، كالفندقة والسياحة، كما أن التعامل يكون مع الخارج، وبالعملة الصعبة، مشيرة إلى أن نحو 6 بالمائة فقط من الزبائن يملكون بطاقة دفع آلية، وهذا راجع –حسبها- لانعدام الثقة لدى الجزائريين في التعاملات غير النقدية، معتبرة أن الجزائر تتصدر الدول المستخدمة للأوراق النقدية، الأمر الذي يفضله الزبائن خلال عمليات التسوق عبر فضاء “جوميا" الإلكتروني.

من جهة أخرى أشارت نهى بن قويدر، إن المواقع المتخصصة بالتسوّق عبر الانترنت وعلى رأسها “جوميا” تعرضت لخسائر معتبرة، جراء تذبذب الانترنت، أو انقطاعها، متحفظة في الوقت نفسه، عن ذكر رقم الخسائر التي تعرضت لها الشركة خلال انقطاعات شبكة الانترنت في فترة امتحانات شهادة البكالوريا سابقا، وخلال فترات متناوبة.

وفي ردها على سؤال حول تأثر نشاط "جوميا الجزائر" بالأوضاع السياسية التي تمر بها البلاد منذ 22 فيفري الماضي، أشارت المتحدثة أن الشركة لم تتأثر لحد الساعة بالأوضاع خاصة وأنها تتعامل مباشرة مع الزبائن، مؤكدة أن أرقام هذه السنة سمحت لجوميا بتحقيق نسبة نمو برقمين وهو مؤشر جيد للشركة التي تسعى دائما إلى تقديم الأفضل لزبائنها خاصة من خلال عروض "black Friday "  والتي قالت بشأنها أن عروض هذه السنة ستكون على امتداد 4 جمعات وليس كالسنة الماضية جمعة واحدة فقط وهذا للسماح لأكبر عدد من الزبائن للإستفادة من العروض والتخفيضات. 

Placeholder

شريط الأخبار


Placeholder