Placeholder

DzairTv إقتصاد

LG تقدم أنظمة ذكية لإدارة الطاقة في المناطق المدارية مثل الشرق الأوسط وإفريقيا

تعمل" إل جي" للالكترونيات وهي شركة عالمية رائدة في مجال التدفئة والتهوية وتكييف الهواء، جاهدة لتعزيز مكانتها الرائدة في توفير حلول الطاقة الذكية في الشرق الاوسط وافريقيا.

وتتوقع شركة Möder Intelligence العالمية لأبحاث السوق نمو سوق إدارة الطاقة في الشرق الأوسط وإفريقيا بمعدل سنوي قدره 11.87 في المائة ليصل إلى 3.76 مليار دولار بحلول عام 2021، ويعزى الكثير من هذا النمو إلى الأبحاث الجارية حول تطوير سياسة لإدارة كفاءة الطاقة على المستويين الحكومي والدولي في الشرق الأوسط وأفريقيا.

وتقدم العديد من دول مجلس التعاون الخليجي أفضل مثال على هذا الاتجاه من خلال زيادة إنفاقها على توليد الطاقة والبنية التحتية للتوزيع باستخدام الشبكات الذكية، إذ أعلنت إمارتي دبي وأبو ظبي بالإضافة إلى المملكة العربية السعودية عن سياسة الكفاءة في استخدام الطاقة حتى عام 2030، وتحقيق الاستفادة القصوى من كفاءة الطاقة وكذلك التوزيع والاستهلاك.

من ناحية أخرى، تتحرك إفريقيا أيضًا في نفس الاتجاه: وفقًا للوكالة الدولية للطاقة المتجددة، سيتضاعف الطلب على الطاقة في إفريقيا بحلول عام 2030.

و حسب برنامج الأمم المتحدة للبيئة، تعتبر المناطق منخفضة الطاقة مثل إفريقيا والإدارة عالية الأداء لتوزيع الطاقة واستهلاكها أكثر أهمية من الطلب على الطاقة الذي يصل إلى مستويات قياسية.

و في المناطق المدارية مثل الشرق الأوسط وأفريقيا (حيث تصل درجة الحرارة إلى 50 درجة مئوية)، يتمثل أحد مفاتيح الإدارة الذكية للطاقة في استخدام حلول التدفئة والتهوية والتبريد الذكية وتكييف الهواء. في المملكة العربية السعودية على سبيل المثال يمثل التبريد حوالي 70 بالمائة من الطاقة المستهلكة، مقارنة مع 48 بالمائة فقط في أوروبا.

وتلبي حلول تكييف الهواء من إل جي هذه الاحتياجات بشكل مثالي مع مجموعة متقدمة من حلول HVAC عالية الكفاءة. ويمثل ذلك مجموعة إل جي MULTI V لأنظمة التبريد المتغيرة التدفق مع ضاغط إل جي قوي وعالي الكفاءة، ويظلّ العنصر الرئيسي في الكفاءة العالية لأنظمة التبريد المتغيرة التدفق. كما توفر تقنية العاكس من إل جي أعلى مستويات الكفاءة عند تطبيق حمولة جزئية أو حمولة كاملة، وتعمل مع تشغيل عالي التردد مع موثوقية محسنة للضواغط. و تعمل MULTI V حالياً بنجاح في العديد من المواقع المختلفة في الشرق الأوسط وإفريقيا.

كما توفر إل جي أيضًا ميزات ذكية لإدارة الطاقة عبر منصة BECON لتقنية الإنترنت السحابية. من خلال الاستفادة من العديد من أجهزة استشعار Cloud Becon والمراقبة عن بعد في الوقت الفعلي، إذ يمكن توفير الطاقة وتحسين كفاءة استهلاك الوقود. قامت شركة إل جي بإنشاء فرق صيانة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ، والتي تتخذ من دبي مقراً رئيسياً لها ، و تستخدم هذه الأخيرة Becon Cloud وتتم خدمتها حاليًا عن بُعد.

Placeholder


Placeholder