Placeholder

DzairTv وطني

القضاة يشلون المحاكم

نقابتهم تقرر التوقف عن العمل بداية من اليوم تهدد النقابة الوطنية للقضاة القضاة بالدخول في إضراب بداية من اليوم، بعد ما أسموه بـ”تخاذل الوزارة الوصية في الاستجابة لمطالبهم”، خاصة بعد حركة القضاة الأخيرة التي اعتبروها “كارثية بجميع المقاييس”.

القضاة القضاة

جاء في بيان لنقابة القضاة “اجتمع المجلس الوطني للنقابة الوطنية للقضاة يوم 27 صفر 1441 الموافق 26 من شهر أكتوبر من سنة 2019، في دورة طارئة من أجل تدارس التطورات الأخيرة التي مست القضاة، والتي أظهرت نية مبيتة للسلطة التنفيذية في عدم تكريس مقومات استقلالية القضاء، وضربها عرض الحائط لهذا المطلب المعبر عنه من طرف الشعب والقضاة معا”. وبحسب ذات المصدر، يطالب القضاة عبر إضرابهم هذا بـ”تنحية وزير العدل بلقاسم زغماتي، وتكريس استقلالية القضاء وتلبية جميع مطالبهم الاجتماعية”، هذا ما يرفع الضغط على وزارة العدل والحكومة الحالية في ظل هذه الأزمة السياسية التي تعرفها الجزائر منذ أشهر. وكان وزير العدل حافظ الأختام قد أعلن أول أمس، عن حركة في سلك القضاء، وقال إن هناك أشخاصا من أصحاب النوايا السيئة باتوا ينشطون في الخفاء ضد الوطن رافعين شعارات براقة في ظاهرها، خبيئة في جوهرها لعرقلة المسار الانتخابي”، موضحا خلال أشغال ترؤسه أشغال الدورة العادية للمجلس الأعلى للقضاء مشروع الحركة السنوية للقضاة الذي يمس 2998 قاض بمقر المحكمة العليا بالجزائر العاصمة، مؤكدا أنها بنيت على معايير موضوعية محددة سلفا شملت الجميع. يجدر الذكر أيضا أن الإتحاد العام للمحامين الجزائريين دعا للخروج للشارع يوم الخميس الفارط، هذه الدعوة التي عرفت استجابة معتبرة، أين جاب أصحاب الجبة السوداء الشوارع الرئيسية للعاصمة.

Placeholder

شريط الأخبار


Placeholder